الشيخ محمد المهدي بن تونس

627

الشيخ سيدي الحاج المهدي بن تونس    

           ولد بمستغانم وتوفي بها، بعد أن كرس حياته في خدمة طريق الله وعباده، فعلم، وهدى، وسلك بالسائرين وجهة الحق الأعلى تعلم بالزاوية العلاوية بمدينة مستغانم، فحفظ القرآن الكريم وهو دون سن البلوغ على يد الشيخ عبد السلام الغماري كما تلقى علوم القرآن والشريعة الإسلامية وعلوم اللغة العربية عن أساتذة أكفاء أمثال الشيخ الحسن بن محمد الطولقي وعلوم الشريعة  والتصوف على أساتذة آخرين من بينهم والده الشيخ الحاج عدة بن تونس انتقلت مشيخة الطريقة العلاوية إليه سنة 1952 فقام بتربية المريدين وتوجيه المجتمع توجيها أخلاقيا فاضلا، كما كان يعين المحتاج ويصلح بين الناس. بنى عدة زوايا ومدارس  ومساجد بالجزائر وخارجها، شارك في حرب التحرير الجزائرية منذ اندلاعها ونظم أتباعه في سلكها إلى أن من الله على البلاد بالاستقلال والحرية، كما استشهد الكثيـر من تلامذتـه في سبيـل الله والحرية ببلاد القبائل ونواحي مستغانم وغليزان ووهران وتلمسان ومعسكر  وغيرها من المدن، بعد الاستقلال تابع وظيفته التربوية بين المسلمين وغيرهم فدعا إلى دين التوحيد فكان أن أسلم على يديه الكثير من الأوروبيين وأنشأ عددا من الزوايا هناك. ترك الشيخ مخطوطا في الخطب المنبرية ومئات من الدروس ومذاكرات مسجلة على الأشرطة الصوتية

 

الشيخ سيدي الحاج المهدي بن تونس رحمه الله يسمع قصيدة سيدي ابو مدين ( ركبت بحرا من الدموع)

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.